رد إبراهيم طوقان على قصيدة شوقي( قم للمعلم...)

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي اذهب الى الأسفل

رد إبراهيم طوقان على قصيدة شوقي( قم للمعلم...)

مُساهمة  أحـــ انــسان ــزان في الأحد مارس 08, 2009 5:21 pm

بــــــــــ اللــــــــــــــ الرحـــــــــ الرحيـــــم ــــــمن ـــــــــــه ــــــــــسم


المعلم


رد ابراهيم طوقان على قصيدة شوقي قم للمعلم وفه التبجيلا ==== كاد المعلم ان يكون رسولا
فقال ابراهيم :

(شوقي) يقول – وما درى بمصيبتي –
"قم للمعلم وفّه التبجيلا"
اقعد, فديتك، هل يكون مبجلاً
من كان للنشء الصغار خليلاً..!


ويكاد (يفلقني) الأمير بقوله:
كاد المعلم ان يكون رسولا..!

لو جرّب التعليم (شوقي) ساعة
لقضى الحياة شقاوة وخمولاً
حسب المعلم غمَّة وكآبة
مرآى (الدفاتر) بكرة وأصيلا
مئة على مئة اذا هي صلِّحت
وجد العمى نحو العيون سبيلا
ولو أنَّ في "التصليح" نفعاً يرتجى
وأبيك، لم أكُ بالعيون بخيلا
لكنْ أُصلّح غلطة نحوية مثلاً،
واتخذ "الكتاب" دليلا
مستشهداً بالغرّ من آياته
او "بالحديث" مفصلاً تفصيلا
وأغوص في الشعر القديم فأنتقي
ما ليس ملتبساً ولا مبذولاً
وأكاد أبعث (سيبويه) في البلى
وذويه من اهل القرون الأولى
فأرى (حماراً) بعد ذلك كلّه
رفَعَ المضاف اليه والمفعولا!!.
لا تعجبوا انْ صحتُ يوماً صيحة
ووقعت ما بين " البنوك" قتيلاً
يا من يريد الانتحار وجدته
انَّ المعلم لا يعيش طويلاً!



[center][u][i][b]


شكرا الكتير انشالله يكون قد اعبجكم سلامات.............

أحـــ انــسان ــزان
امير جديد
امير جديد

عدد الرسائل : 6
العمر : 26
تاريخ التسجيل : 08/03/2009

معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي الرجوع الى أعلى الصفحة


 
صلاحيات هذا المنتدى:
لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى